محتوى الموضوع مواضيع مشابهة تعليقات (3)
    قصائد منهجية   2013-01-12     ر1150 زيارة      3
  1. في معهد الإفك «قصيدة في ذم الغش»


    قال الفقير لعفو ربه الغنيّ /  أبو قُدامةَ المصريّ - عفا الله عنه - :

    أَغْـلَـقْـتَ بَـابـَكَ أَوْ فَـتَـحْـتَ الْـبَـابَـا

    سِــيَّـانِ إنَّ الْـبَـابَ صَــارَ سَــرَابـَـا

    أَسْرَرْتَ أَوْ أَسْمَـعْتَ أَوْ جَـاهَـرْتَ لا

    تَـخْـشَوْا فـإنَّ ضَـمـيرَكُمْ قَـدْ غَـابـَـا

    أُنْـبـئْتُ أَنَّ الْـغِــشَّ بَـاتَ سَـجــيَّـةً

    فِي مَــعْـهَـدٍ لِلإفْــكِ صَـــارَ مَـــآبـَـا

    يَـغْــشَــاهُ قَــوْمٌ يَـدَّعُـونَ تَـدَيـُّـنًـا

    وَالْـكُـلُّ يَـزْعُـمُ سُـــنَّـةً وَكِـــتَـابـَـا

    فَـإذَا أَتَى الْبَأْسُ اسْتَـبَانَ غُـثَاؤُهُمْ

    وَعَــلِــمْـتَ أَنَّ إمَــامَـهُـمْ كَـــذّابـَـا

    يَـتَـبَـجَّـحُونَ وَيَـهْـزَؤُونَ بـنَاصِـحٍ

    إذْ لا قُــلُــوبَ لَـهُــمْ وَلا أَلْــبَـابـَـا

    كَــبِّـرْ عَـلَـيْـهِمْ أَرْبَــعًـا فِي لَـجْــنَـةٍ

    بِالْـغِــشِّ بَـاتَـتْ مَـرتَـعًـا وَخَــرَابـَـا

    فِي مَـعْـهَـدٍ ضَـاعَتْ أَمَـانَةُ شَـيْـخِـهِ

    حَسْبلْ !  فَمَنْ يَسْـتَعْـتِبُ الطُّـلاَّبـَـا ؟

    مَـنْ يُـنْـكِـرَنَّ عَـلَـيْهِمُ أنْ يَـرْقُـصُـوا

    إنْ كَانَ شَـيْخُ شُـيُوخِهِمْ مِــطْـرَابـَـا

    فِي فِــتْـنَـةٍ سَادَتْ وَشَـاعَ خَـرَابُهَا

    وَتَسَرْطَـنَتْ فِي أَرْضِــنَا أَحْــقَـابـَـا

    نَـبَتَ الصَّـبِيُّ بـغَــيّـهَا مُــتَـشَـبِّـعًـا

    فَـعَـدِمْـتَ مِـنْهُ هِــدَايَـةً وَ صَــوابـَـا

    عَمَّتْ بهَا الْبَلْوَى ، وَكَـيْفَ النُّـكْـرُ إذْ

    أَبْـصَــرْتَ فِـيهَا لِـحْــيَـةً وَنِـقَـابـَـا ؟

    يَا صَـاحِـبَ الأعْـرَافِ تُـنْـكِـرُ غُـرْبـَةً

    مُـسْـتَوْحِـشًا ؟ أَمْ مُـرْجـفـًا مُـرْتَـابَـا ؟

    أَقْـصِـرْ -هَـدَاكَ اللهُ- وَارْضَ بـوَحْشَةٍ

    وَاقْـبـضْ عَـلَى جَـمْـرِ الْهُـدَى أَوَّابـَـا

    فِي مِـحْـنَةٍ عَـصَـفَتْ بِـقَـلْبٍ مُـشْـفِـقٍ

    كَـمَـدًا ، وَكَـادَتْ أَنْ تُـطِـيرَ رِقَــابـَـا

    هِيَ فِـتْـنَةٌ لِمَنِ اسْـتَـظَـلَّ بـظِـلِّـهَـا

    فَـانْـعَـمْ بـحَـرٍّ لَـسْتَ فِـيـهِ مُــصَـابـَـا

    فِي أُمَّـةٍ فُـسَّاقُـهَا زَعَـمُوا الْهُـدَى

    وَبـفِـسْـقِـهِمْ هُمْ يَـبْـتَـغُـونَ ثَـوَابـَـا

    بَلْ يَـسْـتَحِـلُّونَ الْحَـرَامَ بـإفْـكِـهِمْ

    وَيُـضَــلِّـلُـونَ بِـبَـغْــيـهِمْ أَسْــرَابـَـا

    وَبِـخِـسَّـةٍ يَـسْــتَـهْـزِئُونَ بـمُـهْـتَدٍ

    وَإذَا رَأَوْهُ يُــرَدِّدُوا الْأَلْـــقَـــابـَـا

    إنْ يَـسْـخَـرُوا فَـاللهُ يَسْخَـرُ مِـنْهُمُ

    وَسَـيَـعْـلَـمُـونَ مَنِ اسْـتَـحَـقَّ عِـقَـابـَـا

    وَلِـقَـاؤُنَا يَوْمَ الْحِـسَابِ فَـبَـشّـرُوا

    أَهْــلَ الـثَّـبَـاتِ وَمَـنْ يَـتُـوبُ مَــتَـابـَـا

    * * * * * * *
    تمت بحمد الله تعالى وفـضلهِ وكَـرَمهِ
    17 من جمادى الأولى عام 1430
    وصلَّى الله على نبينا محمد وآلهِ وصحبهِ وسلَّم
    والحمد لله رب العالمين


    تحميل PDF
    مواضيع مشابهة
  1. ذَروني وغُربتي
    2013-01-04   ر1305 زيارة    7قصائد منهجية
    هـناك 3 تعليقات
  1. يقول حمزة أبو هاجر:

    بارك الله فيك أخي و شيخي، نتمنى لك التوفيق والسلام

  2. يقول محب العرب:

    جزيتم خيرا

    شارك برأيك

    هل سـئمتَ من كتابة بياناتك؟ سجِّل عضويتك

    ⚠ تنبيه :   التعليق هـنا للرجال فقط